الاثنين، 31 أغسطس، 2015

حكومة بلا انجازات

حكومة "معاليه" بلا إنجازات..
في عهدها تحولت عاصمتنا إلى مكب للنفايات..
وامتلأت شوارعها بالبرك والمستنفعات..
وعانى أهلها من وباء حمى "عرفات"..
وحكومة "معاليه" غارقة في نومها، وإن استيقظ وزراؤها، قالوا بلسان واحد: كل ذلك بسبب التراكمات..
إن ارتفعت الأسعار أنشدوا أغنية التراكمات..
إن لف الظلام عاصمتنا قالوا فعلتها التراكمات..
إن احتج عاطل قالوا لا وظيفة مع التراكمات..

إن مات جائع قالوا سنقتص له من التراكمات..
إن بكى طفل قالوا أبكته التراكمات..
إن أنَّ مريض لعنوا التراكمات..
إن عثرت بغلة بحثوا في أرشيف التراكمات..
وحكومة "معاليه"  تعد الأمطار من الانجازات..
إن هب نسيم سجلته في قائمة الانتصارات..
إن ضحكت طفلة بريئة كانت ضحكتها استجابة للتعليمات..
إن نامت قالوا نامت وفقا للتوجيهات..
إن استيقظت من غفوتها قالوا أيقظها شق الطرقات..
إن عملت صالحا وضعوه في ميزان الحسنات..
وإن أساءت أعادوا شريط التراكمات..
حكومة "معاليه" بلا انجازات..
ومع ذلك فلها على الأثير صرخات..
وتنسى دائما بأنها حكومة القمامة والمستنقعات..
وبأنها حكومة كل الخيبات..
وتنسى بأن من يعطيها التعليمات..
قد أصبح هو أيضا جزءا من التراكمات..

نص قديم مع شيء من تصرف
حفظ الله موريتانيا..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق