الأحد، 31 مايو، 2015

الفرق بين الناجح والفاشل (تدوينة)


هناك من حدد الفرق بين الناجح والفاشل بما يلي:
1 ـ الناجح يفكر في الحل، والفاشل يفكر في المشكلة.
2 ـ الناجح لا تنضب أفكاره، والفاشل لا تنضب أعذاره.
3 ـ الناجح يساعد الآخرين، والفاشل يتوقع المساعدة من الآخرين.

4 ـ الناجح يرى حلا في كل مشكلة، والفاشل يرى مشكلة في كل حل.
5 ـ الناجح يقول : الحل صعب لكنه ممكن، والفاشل يقول: الحل ممكن ولكنه صعب.
6 ـ الناجح يعد الإنجاز التزاما يلبيه، والفاشل لا يرى في الإنجاز أكثر من وعد يعطيه.
 7 ـ الناجح لديه أهداف يحققها، والفاشل لديه أوهام يلاحقها.
8 ـ الناجح ينظر إلى المستقبل ويتطلع لما هو ممكن، الفاشل ينظر إلى الماضي ويتطلع لما هو مستحيل.
9 ـ الناجح يناقش بقوة وبلغة لطيفة، والفاشل يناقش بضعف وبلغة فظة.
10 ـ الناجح يصنع الأحداث، والفاشل تصنعه الأحداث.
11 ـ الناجح يظل متمسكاً بالقيم والمبادئ، ويتنازل عن الأمور الثانوية، والفاشل يتشبث بالأمور الثانوية ولكنه يتنازل عن القيم والمبادئ.
ــــــــــــ
والآن، يمكنكم أن تضعوا أي رئيس عربي أو حتى أي مثقف عربي مكان الفاشل، وأن تضعوا الرئيس التركي أو الرئيس الإيراني ( بوصفهما من جيران العرب) مكان الناجح، ولن يتغير المعنى.
ـــــــــــ

على الأمة العربية إذا ما أرادت أن تنهض أن تعترف بفشلها، وأن تتحمل مسؤولية ما حل بها من خراب بدلا من أن تحمله للآخرين، والذين لا أحد يستطيع أن يقول ببراءتهم، ولكن لولا أخطاء العرب ( وخاصة الرؤساء) لما تمكن الآخرون من أن ينفذوا مخططاتهم التآمرية. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق